مطعم المختار جنسنايا
أبرز و أهم الأخبارمحليات

الوزير والقيادي السابق في حركة أمل محمود أبو حمدان: نبيه بري طردني لأنه خائف مني وقد عمل رئيس مجلس بِدَمِنا!

شدد الوزير السابق محمود ابو حمدان على ان رئيس مجلس النواب نبيه بري يجب ان يكون هو من يقود المعركة ضد الفساد، قال عبر برنامج “الحدث” مع الزميلة نانسي السبع: “استغرب كيف ان الرئيس بري كلما طرح ملف الفساد يكون بموقع الدفاع عن نفسه، رئيس المجلس النيابي المفروض هو من يقود معركة مكافحة الفساد …”.

وتابع أبو حمدان: “اعتقد ان الرئيس “غلطان بالنمرة” انا محمود أبو حمدان، اعتذر من الامام الصدر والشهداء… لكن طالما هو بدأ كرئيس حركة ويمعن في الجرح بكرامات الناس سنقول له لا.”

وتابع ابو حمدان: “نحن لم نكن حزبيين واصبحنا نواب، نحن حركيين ، نحن تعرفنا على الرئيس بري في حركة أمل ولا نعرفه قبل ولم يخلقنا هو..”، واضاف: ” أبو حمدان : تعينت نائباً عن الضاحية بجهادي وشهداء الحركة من اوصلني الى النيابة ولا احد “يربحني جميلة” بان اصبحت نائباً”.

وفي رده على سؤال قال ابو حمدان: “انا مضطر ان ادافع عن نفسي اليوم لأن البادي أظلم، اتخذ قرار بطردي من حركة امل من دون رقابة او تحقيق …”.

وروى أبو حمدان: “خضنا الانتخابات في الحركة عام 2003 ولم اي عضو يمون عليه الرئيس بري واردت الترشح مسؤولاً للحركة في البقاع … وعند الانتخاب لم يحضر الرئيس بري، وقد قال لي ايوب حميد ان بري خائف مني ولذلك لا يريدني ان اترشح، وقد طلب مني غازي كنعان عدم الترشح وقد قلت له ان هذا الامر داخلي… وقد اتخذت قراراً بالابتعاد وقلت انني لا اريد اي مسؤولية … “.

واشار بو حمدان الى انه احسن في عام 1998 ان الرئيس بري يريد تحييده.

وتابع: “ان الوزير السابق علي عبد الله مظلوم لانه وقع بيني وبين بري، علي عبد الله ظلم مرتين مرة عندما وضع بيني وبين بري في الصراع ، عهد الرئيس لحود كان يستهدف بري وقد دفع ثمنه علي عبد الله..”.

واضاف:”انا كنت ان يترك الرئيس رفيق الحريري رئاسة الحكومة عند انتخاب العماد اميل لحود رئيساً للجمهورية حفاظاً على وحدة البلد…”.

ودعا أبو حمدان الى فتح الملفات خلال تسلمه وزارة الاسكان، معتبراً: “ان الرئيس بري رمز ولا أحد ينكر ايجابياته، لكن ما فعله دمر الاحلام ومنع اي احد ان يعطي رأيه، انت عملت رئيس لمجلس النواب بدمنا وانا عملت نائب بدم الشهداء..”

واضاف متوجهاً الى بري: “انت دمرت مشروع… عليه ان يعمل مثل العماد عون ان يترك القيادة وان يجعل التيار الوطني الحر يعيش بعده… انت ماذا تفعل يا دولة الرئيس، انت مثل هارون الرشيد خلاف بين الامين والمأمون.

الم يحن الاوان كرئيس سلطة تشريعية ورئيس حركة المحرومين لتشكيل خطة لمكافحة الفساد ولجنة في مجلس النواب وفتح الملفات منذ 1991 وحتى الآن “.

واضاف ان على “الرئيس بري ان يحاسب كل من عينهم من مدراء عامين ووزراء ونواب محاسبة جدية وانا معهم وحاضر لذلك… يجب ان تكون رأس المواجهة في محاربة الفساد”.

شارك هذا الموضوع:
الوسوم

مقالات ذات صلة