مطعم المختار جنسنايا
أبرز و أهم الأخبارمحليات

هاني قبيسي: ما يعيق تشكيل الحكومة مطالبة البعض بالثلث المعطل

اكد عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب ​هاني قبيسي​ ان “حركة “أمل” سوف تبقى متمسكة بعناوين قوة لبنان المتمثلة بثلاثية “الجيش والشعب والمقاومة” مهما غلت اﻻثمان، مؤكدا ان بقاء لبنان من دون حكومة يعني بقاء لبنان من دون سقف سياسي في ظل مخاطر تحدق بالوطن على مختلف المستويات ﻻسيما على المستوى اﻻقتصادي في الداخل وعلى مستوى تمادي العدو الصهيوني بانتهاك سيادة اﻻجواء اللبنانية بشكل يومي .

واعتبر قبيسي خلال القائه كلمة ​حركة أمل​ في احتفال تأبيني في بلدة زبدين، ان ما يعيق ​تشكيل الحكومة​ حتى اﻻن هو سعي البعض واصراره على الحصول على الثلث المعطل حتى لو كان ذلك على حساب الوطن والمواطن، واكد انه “ﻻ يجوز ان يبقى لبنان ضحية لهذه الدوامة من المراوحة وهدر الوقت والفرص وعدم اﻻخذ بعين اﻻعتبار والجدية ما يحدق بلبنان واللبنانيين من مخاطر ليس اقلها خطر تفاقم اﻻزمة اﻻقتصادية والخطر الصهيوني الماثل امامنا عدوانا دائما على حدودنا البرية وانتهاكا يوميا لسيادة اجوائنا واستخدامها للعدوان على الشقيقة ​سوريا​”.

واستغرب قبيسي اﻻنتقال بالتفاوض بين الفرقاء المعنيين بتشكيل الحكومة من ​بيروت​ الى كل مساحات ​العالم​ وعواصمه، داعيا الجميع الى اﻻقتداء بحركة أمل عندما تنازلت عن مقعد وزاري من حصتها من اجل تسهيل تشكيل الحكومة في المرحلة الماضية، مؤكدا ان اي تنازل هو تنازل من اجل لبنان وان حركة أمل قدمت كل التسهيلات من أجل وﻻدة حكومة وفاق وطني وعلى الجميع وعي ان ﻻ قيمة لما يسميه البعض لثلث ضامن اذا ما تعطلت مؤسسات الدولة على النحو القائم حاليا.

شارك هذا الموضوع:
الوسوم

مقالات ذات صلة