مطعم المختار جنسنايا
أبرز و أهم الأخبارمتفرقات

الموسيقار حسن عبد الجواد: حلمي تحقق اليوم بإقامة أمسية فنية قبالة قلعة صيدا لأنها رمز للمدينة وتعكس ثقافتها وتاريخها وحضارتها

رعى رئيس إتحاد بلديات صيدا الزهراني ، رئيس بلدية صيدا، المهندس محمد السعودي حفل المؤلف الموسيقي الصيداوي حسن علي عبدالجواد بعنوانThe Orchestra الذي أقيم مساء أمس قبالة قلعة صيدا البحرية بمشاركة 36 عازفا من الأوركسترا الوطنية في المعهد الوطني للموسيقى الكونسرفتوار بقيادة المايسترو أندريه الحاج.

حضر الحفل إلى جانب المهندس السعودي وحفيده الشاب إبراهيم شرة ، الرئيس فؤاد السنيورة وعقيلته ، رئيسة لجنة التربية النيابية السيدة بهية الحريري، النائب علي عسيران، الدكتور عبدالرحمن البزري، أمين عام تيار المستقبل السيد أحمد الحريري ممثلا بالصيدلاني رمزي مرجان ، رئيس حركة 11 آذار السيد مرعي أبومرعي، منسق تيار المستقبل في الجنوب الدكتور ناصر حمود ، السفير عبدالمولى الصلح، نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب المهندس عمر الدندشلي، المهندس محمد دنش ، وعدد من أعضاء المجلس البلدي في مدينة صيدا، وجمع كبير من الشخصيات ومحبي الموسيقى.

عبد الجواد

بعد ترحيب من عريفة الحفل بهية النعماني، تحدث الموسيقار عبدالجواد متوجها بالشكر لكل الحضور لتلبيتهم الدعوة لهذا الحفل الموسيقي .

وأضاف : حلمي تحقق اليوم بإقامة أمسية فنية قبالة قلعة صيدا لأنها رمز للمدينة وتعكس ثقافتها وتاريخها وحضارتها بالإضافة لإعتزازي الكبير بمشاركة الأوركسترا الوطنية بقيادة المايسترو الأستاذ أندريه الحاج.
وقال : سنقدم معزوفات أوركسترالية يطغى عليها الطابع الشرقي المميز بالإضافة إلى مقطوعات موسيقية من تأليفي عملت عليها منذ عدة سنوات ومنها معزوفة صيدون وأغنية البحار التي أهديها لأبناء صيدا جميعا .

واشكر فعاليات صبدا وكل من إحتضن عملنا والرعاة واحب ان أشكر بشكل خاص رئيس بلدية صيدا محمد السعودي لانه بالرغم من اقتراحي عليه أفكاراً شبه مستحيلة دائما يدعم ويتبنى ويقدر قيمة هذه النشاطات واذا أقيمت سيكون لها تأثير إيجابي على المدينة.

الحفل الموسيقي

بعد ذلك بدأت فعاليات الحفل الذي إستمر نحو ساعتين قدم خلالها عبدالجواد والأروكسترا معزوفات ومقطوعات موسقية بعنوان : الأفق – شرقيات – نقاط المطر – هافانا – بصيص الأمل – هيصة – وقفة الإعتزاز – جزيرة الأحلام – ليالي بيروت – أحاسيس – صيدون – أغنية البحار – ما بعد السعادة.
وقد تناغمت الإضاءة لقلعة صيدا البحرية بإشراف المهندس محمد اليمن مع الأنغام الموسيقية حيث بدت القلعة وكأنها تتراقص وتتمايل مع الموسيقى الراقية المرهفة ما أمتع الجمهور والحضور.
أشرف على تنسيق وتنظيم الحفل السيدة أية الصعيدي ممثلة شركة The Planner

السنيورة

الرئيس السنيورة قال إثر الحفل : بدون أدنى شك هذه المحاولة الثانية في منطقة بحرية للفنان حسن عبد الجواد وانا اعتقد ان هذا الاختبار لهذا المكان ولهذا الموقع وفي خلفية القلعة البحرية التي هي أحد رموز هذه المدينة تعطي صورة حقيقية عن حقيقة المدينة واهتمامات اهل المدينة بانها عزيزة عليهم الصورة الحضارية التي هي عليها حقيقة مدينة صيدا
وانا سعيد جدا في هذه الليلة المقمرة وفي هذا الإطار وهذا الجمع من المحبين والأعمال الفنية الراقية ان اشترك وأحضر هذا الحدث وهذا نموذج من النماذج التي فعليا مدينة صيدا خلال هذه السنوات القليلة الماضية تعطي نموذج وراء نموذج بأنها مستمرة في عملها وجهدها وجهد أبنائها من أجل أن تكون مدينة صيدا على حقيقتها بأنها ملتزمة هذا الخط الثقافي والحضاري وايضا لكونها مدينة عربية منفتحة لكل أبناء لبنان وبالتالي الشكر كل الشكر للهيئة المنظمة والشكر ايضا الفنان حسن عبد الجواد.

السعودي

من جهته هنأ المهندس السعودي الموسيقار حسن عبدالجواد والأوركسترا الوطنية بقيادة المايسترو أندريه الحاج على هذه الأمسية الفنية الراقية في صيدا وقبالة قلعتها البحرية .

كما وهنأ الدكتور علي عبدالجواد والد الموسيقار حسن عبدالجواد الذي نمى موهبة نجله الموسيقية وصقلها بين أفراد العائلة .

وختم: تميز الحفل بأنه جمع أبناء المدينة والأحباب في هذا المكان الأحب على قلوبهم عنيت قلعة صيدا البحرية التي صدحت جدرانها وتناغمت مع الموسيقى المتميزة فكانت ليلة لا تنسى فشكرا للفنان عبدالجواد والأوركسترا الوطنية ولكل من ساهم في إنجاح هذا الحفل .

شارك هذا الموضوع:
الوسوم

مقالات ذات صلة