مطعم المختار جنسنايا
أبرز و أهم الأخبارمحليات

فيصل كرامي: كلام ابي خليل خطير وأبعاده الطائفية والمذهبية غير خافية على أحد

omt

سأل النائب ​فيصل كرامي​، في تصريح عبر وسائل التواصل الاجتماعي: “ماذا فعلت ​طرابلس​ للدولة، وبماذا أذنب أهل طرابلس اتجاه الدولة، حتى تتعرض طرابلس لأكبر حرمان وظلم شهدتتهم بتاريخها؟ خصوصا حاليا ب​الكهرباء​ بالضاافة الى المصائب الاخرى التي تعيشها المدينة”، معتبرا أنه “أصبح واضحا أن هذه ​الحكومة​ تضحك على عقول الناس، وهذا الأمر ظهر بسبب الباخرة “عائشة” التي روجوا أنها ستعطي الكهرباء من دون مقابل. وهذا الأمر تضليل وكذب، فلا شيء من دون مقابل، وهناك صفقة والله يعلم خفاياها”.

ورأى كرامي أن “العجيب أن وزير الطاقة ​سيزار ابي خليل​، قرر تغيير اسم الباخرة عائشة وبرر بأن هذا الموضوع طلب منه”، مشددا على أن “هذا الكلام خطير وابعاده الطائفية والمذهبية غير خافية على احد، وتبرير الوزير بهذا الشكل كفيل بان يشعل فتنة. ولا يجوز أن يمر هذا الامر من دون توضيح او نفي، حتى لو أدّى الأمر الى محاسبة الوزير من قبل الجهة السياسية التي ينتمي اليها”.

وأشار الى أن “الحكومة تعمل لتنظيم عمل عمل المولدات وتركيب عدادات”، معتبرا أن “هذه ليست حكومة تصريف أعمال، بل حكومة تصريف وقت وسمسرات وتشريع الخطأ وبالنهاية الوصول لتصريف البلد”، محذرا الحكومة من أن “الناس ستذهب الى الشارع، لأنه عندما تكون المؤسسات معطلة لا يبقى أمام الناس الا الشارع والمظلوم لا يُلام”، معلنا “أننا سنتواصل مع ​المجتمع المدني​ والافرقاء السياسيين لننزل سويا الى الشارع ونطالب بحقوق طرابلس”.

شارك هذا الموضوع:
الوسوم

مقالات ذات صلة